تصميم بدايةتصميم بدايةتصميم بداية


اهلا وسهلا بك معنا في منتدى الدعم والمساعدة لدعم ومساعدة احلى منتدى الجزائرية



 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
>

شاطر | 
 

 الجره المشروخه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبض القلوب
نائب المدير

نائب المدير
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 4229
نقاطي : 6838

الدولة :
الولاية : الجزائر العاصمة
التقييم : 7
احترام قوانين المنتدى: :
عضو في منتدى الدعم و المساعدة الجزائري لمنتديات احلى منتدى الجزائرية


مُساهمةموضوع: الجره المشروخه   3/3/2012, 05:01

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أصدقائى

كانت هناك فتاه تذهب كل يوم لملئ جرتين من النهر لتكفى بهم إحتياجات منزلها من الماء
و فى يوم من الأيام أثناء حملها للجرا شرخ جارة منهم
فاصبح الماء يتسرب منها فى طريق عودتها من النهر الى بيتها
فعندما تصل الفتاة الى البيت تجد بها القليل من الماء و الجره السليمه ممتلئه
و رغم ذلك لم يحدث للفتاه فى يوم من الأيام أن بدلت الجره المشروخه بأخرى سليمه و أستمرت هكذا أعوام
الى أن جاء يوم و تحدث الجره المشروخه فى خجل الى الفتاه و تكاد تدمع عينها على عدم قدرتها تنفيذ عملها بدقه و تسرب الماء منها
فقالت الجره للبنت أن خجلانه منك منذ
أعوام أن لا استطيع أن أصل بالماء الى البيت فأنا لست ذات فائده مثل جرتك
السليمه التى تؤدها واجبها أما أنا لا أستطيع لا أستطيع .............

نظرت الفتاة الى الجره بحب و فى عينيها ابتسامة رضا عن جرتها المشروخه


و سارعت بقولها ...انك تؤدين واجبك على
أكمل وجه جرتى العزيزه أنظرى الى الزهور التى على جانب الطريق من ناحيتك
أنت و ليس فى الناحيه اخرى

عندما شرخت غرست البذور فى الطريق و
حملتك ناحيه البذور فرويتها من أول النهر الى البيت و ملئتى الطريق
بالألوان الجميله أنك تقومين بواجبك حبيبتى فلما الحزن

لقد حملت الزهور و زينت بها بيتى و فستانى فلملئتى قلبى سعاده
فلا تحزنى لكل منا شروخات فى حياتنا و لكن علينا أن نبحث بداخلنا عن طاقاتنا الكامنه و لانستسلم لضعفنا و شروخاتنا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ahlamontadaa.a7larab.net/
 
الجره المشروخه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: فئة المنوعات :: اقسام منوعة :: الشعر و الهمس و القوافي و قصص-
انتقل الى: